اخبار مجلة الصناعات الوطنية

أمير تبوك يشيد بمبادرات نيوم وماتضمنه ملتقى ” نيوم.. مستقبل الإنسان والمكان “

رعى صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك اليوم ، ملتقى ” نيوم.. مستقبل الإنسان والمكان “، الذي نظمته شركة نيوم ، في مركز الأمير سلطان الحضاري بتبوك ،
وكان في إستقبال سموه لدى وصوله مقر ” الملتقى ” الرئيس التنفيذي لنيوم المهندس نظمي النصر وصاحب السمو الأمير محمد بن عبدالعزيز بن تركي المشرف العام على البرنامج الوطني للتنمية المجتمعية في المناطق .
بعد ذلك توجه سموه لمسرح الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة ، حيث بدأ بآيات من القرآن الحكيم ، ثم شاهد سموه والحضور عرضا مرئياً عن نيوم  والذي اشتمل على رؤية نيوم واخر المستجدات في المشروع بالإضافة إلى  تسليط الضوء على برامج نيوم لتنمية المجتمع في منطقة تبوك، وما تقدمه من جهود لتمكين أهالي المنطقة وتنمية استثماراتهم المحلية وتحسين جودة الحياة ، كما تمت الإشارة إلى جهود المسؤولية الاجتماعية التي تقوم بها نيوم وأثرها التنموي والاجتماعي والاقتصادي على منطقة تبوك من خلال دعم المشاريع والموهوبين والشباب والشابات ورواد الأعمال تماشياً مع رؤية المملكة 2030.
عقب ذلك القى الرئيس التنفيذي لنيوم المهندس نظمي النصر كلمة رفع في مستهلها الشكر والامتنان لصاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك على دعمه الدائم والمستمر لمشروع نيوم وتسخير كافة الجهات بالمنطقة لخدمة برامج ومبادرات نيوم، والنصح والتوجيه الذي حضي به شخصياً من سموه
، مؤكداً أن تبوك وأهلها هما في قلب اهتمام نيوم حسب التوجيه الدائم لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد رئيس مجلس إدارة نيوم.
وقال النصر : ” نحن في نيوم نعُد مجتمع منطقة تبوك شركاء في صناعة المستقبل الذي تركز نيوم جهودها عليه ويترقبه العالم أجمع. ونرى أن المبادرات والمشاريع التي تقدمها نيوم للمنطقة ولأهالي منطقة تبوك تحديداً يأتي انعكاساً لإيمانها بالدور المهم الذي يمكن أن يقدمه المجتمع  في تحقيق مستهدفات نيوم”.
وأستعرض ” النصر ” خلال كلمته عدداً من المبادرات والبرامج التي نجحت نيوم في تنفيذها ضمن أدوارها المتعددة وجهودها المستمرة والتي كان آخرها توقيع اتفاقية مع مركز جنى في تبوك لدعم 550 أسرة  منتجة من خلال تمكين المرأة والإسهام في تحقيق الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي في المجتمع ، مشيراً إلى أن نيوم قد شاركت من خلال هذا اللقاء استراتيجيتها للتنمية والمسئولية الاجتماعية التي ترتكز على التفاعل والتمكين والتعليم حيث قدمت أكثر من 18 مبادرة في 2021 موجهة جميعها لمجتمع تبوك، كما قامت بابتعاث 387 شاباً وشابة إلى الجامعات السعودية وإلى أفضل 100 جامعة عالمية، وتوظيف 900 من أبناء وبنات تبوك في مشروع نيوم يعملون مع أفضل العقول والكفاءات العالمية في مختلف التخصصات. وتعمل نيوم على تمكين المجتمع اقتصاديا من خلال دعم الموردين المحليين في المنطقة من خلال شراء جميع احتياجات مجتمعات نيوم اليومية من المتاجر المحلية في تبوك، كما تعتمد الشركة في جميع مناسباتها على شركات وخدمات موردي المنطقة، إلى جانب دعم نيوم المستمر للأسر المنتجة، ودعم المزارعين من خلال تنظيم سوق ومنصات خاصة لتسويق منتجاتهم .
بعدها شاهد الحضور عرضاً مرئي عن قصص نجاح المستفيدين من برامج ومشاريع نيوم  ، ثم ألقى حماد الحويطي أحد مستفيدي برامج نيوم لرواد الاعمال كلمة تناول من خلالها ماقدمته نيوم له ولرواد الأعمال ورجال الأعمال من خدمات للمساهمة في بناء المشروع، حيث ان مشروع نيوم اتاح الفرصة للعديد من رواد الأعمال للإنتقال من المشروعات البسيطة إلى الأعمال الإنشائية تقودها تحالفات وشركات بعقود كبرى مع نيوم،وقال لم اكن اتصور يوماً ان تتغير تلك الحياة البسيطة في قريتي قيال الى أن اقود اليوم تحالفات في المقاولات براس مال يزيد على 200 مليون ريال في نيوم معرباً عن شكره لسمو أمير منطقة تبوك على رعايته ودعمه وتشجيعه المستمر لأبناء وبنات منطقة تبوك وتحقيق التمنية والازدهار لكافة فئات المجتمع 
عقبها القى الطالبان يزن الجهني وغزلان الحويطي كلمة مقدمة من طلاب نيوم للأبتعاث الداخلي والخارجي أعربو من خلالها عن شكرهم لشركة لنيوم لإتاحة الفرصة لهم ولأبناء المجتمع المحلي لإكمال دراساتهم ، والإسهام في بناء مشروع نيوم المستقبلي .
بعدها تسلم أمير منطقة تبوك هدية تذكارية من المهندس نظمي النصر بهذه المناسبة .
وفي الختام قال سموه في تصريح لوكالة الأنباء السعودية :
اولاً الشكر لله ثم لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو سيدي ولي عهده الأمين – حفظهما الله – لما يقدمونه لبلادهم ولشعبهم ، ونيوم جزء غالي من المملكة العربية السعودية ضمن منطقة تبوك ، والتي كان لسمو سيدي ولي العهد النظرة الثاقبة بأن يجعل هذه المنطقة والساحل بالذات منطقة مميزة ، ولم يكن أحد يدرك ماكان يطمح إليه سموه والذي كان طموحاً لاحدود له ، وبدأ مشروع نيوم – والله الحمد – قوي ومستمر قوي وسيستمر بهذه القوة ،  وماشاهدناه اليوم هو أهم ماهو حريص عليه خادم الحرمين الشريفين وسمو سيدي ولي العهد – أيدهما الله – وهو الإنسان السعودي :”  ، الشاب والشابة، والطفل والطفلة، والكبير والكبيرة ، وماذا سيأتي لهم من نيوم ، وماشاهدناه اليوم هو أكبر مثال على مانشاهده من شبابنا وشاباتنا ، وهم يصلون إلى أعلى المراكز في العلم وفي التدريب ، ومتواجدين على أرض نيوم ، يعملون وهم في الخارج وفي داخل المملكة بأعظم الجامعات ، يتلقون تعليمهم ، وسيعودون للإلتحاق بهذا العمل ، وهو عمل جبار ، وفرصة هذا اليوم ونحن في تبوك وأخواني وأخواتي أهل تبوك يعرفون الكثير ولكن فرصة لباقي مناطق المملكة لتطلع على ماهو موجود.
ونيوم جزء من طموحات سمو سيدي ولي العهد وماهو موجود في تبوك من مشاريع كبيرة جدا ونتحدث عن كل مشروع لكن الناس يعرفون بان هناك مشاريع كبرى الآن تنفذ وبعضها جهز للاستخدام سواء في البحر الاحمر او امالا او غيرها
أتمنى الجميع يطلعون عليها وهذه بلادكم وكل ما اطلعتم وعرفتم كل ما استطعتم أن توضحون هذا الأمر لأبناءكم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
أحدث الأخبار