لقاءات صحفية

شركة مجموعة الجرس السعودي (ســعودي بل)… الريادة في تطوير وتوطين تقنية الأنظمة المتكاملة وابتكار حلول استثنائية وفريدة في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات والأنظمة الأمنية

الصناعات العسكرية
المهندس/ سعد إبراهيم المزروع:
شركة مجموعة الجرس السعودي (ســعودي بل)… الريادة في تطوير وتوطين تقنية الأنظمة المتكاملة وابتكار حلول استثنائية وفريدة في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات والأنظمة الأمنية
• بدأنا في الإعداد للدخول في مجال التصنيع العسكري لاسيما ونحن نشهد بيئة مشجعة على الاستثمار في هذا القطاع الواعد وفقاً لرؤية المملكة 2030 وبرنامج (صنع في السعودية).


تعد شركة مجموعة الجرس السعودي (سـعودي بل) واحدة من أهم وأكبر المجموعات العاملة في مجال الاتصالات و تقنية المعلومات والأنظمة الأمنية بالمملكة ومنطقة الشرق الأوسط، حيث نفذت العديد من المشاريع الضخمة وأشرفت وساهمت في تأسيس البنية التحتية الخاصة بمجال الاتصالات وتقنية المعلومات والحلول التكنولوجية المتكاملة للعديد من القطاعات الحكومية وشبه الحكومية والخاصة وعلى مدار أكثر من ثلاثة عقود.
للوقوف على بدايات المجموعة، ومراحل تطورها، وكيف وصلت إلى هذا المستوى، وخططها المستقبلية، ومستقبل القطاع الخاص في ظل رؤية المملكة الطموحة 2030 وبرنامج (صنع في السعودية) التقينا المهندس سعد إبراهيم المزروع المدير التنفيذي للمجموعة ، والذي استهل حديثه معنا بالقول : تأسست شركة مجموعة الجرس السعودي عام 1985م ، كواحدة من أوائل الشركات الوطنية التي دخلت مجال تكنولوجيا الاتصالات وتقنية المعلومات.
وتعمل المجموعة على رؤية مفادها أن تكون الشركة الرائدة في توطين وتطوير الأنظمة المتكاملة محلياً ، وابتكار حلول استثنائية وفريدة في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات و الأنظمة الأمنية وربط هذه التقنيات ببعضها البعض لتقديم حلول ذكية وطنية متكاملة في المملكة والمنطقة بشكل عام، بينما ترمي رسالتها إلى استمرار مكانتها الرائدة في السوق الإقليمية وفقاً لرؤية المملكة 2030 وذلك من خلال التوسع في تقديم آخر ما توصلت له التقنيات العالمية وتقديم حلول متكاملة لتوطين هذه التقنيات محلياً وتطويرها لإضافة قيمة جديدة محلياً و عالمياً تتوافق مع رؤية 2030 سواء داخل أو خارج حدود المملكة ،والإبقاء على الريادة في الحلول المتكاملة لمجالات تقنية المعلومات والاتصالات والأنظمة الأمنية وذلك في ظل وجود كوادر بشرية مؤهلة وملاءة مالية قوية وباستخدام أحدث ما وصلت اليه التكنولوجيا عالمياً.
ومنذ تأسيس المجموعة قبل أكثر من 35 سنة وهي في تطور ونمو مستمر، حيث شهدت الشركة العديد من المراحل، استطاعت خلالها أن تكون أحد المزودين الرئيسيين لخدمات وأنظمة الاتصالات وتقنية المعلومات والأنظمة الأمنية وإدخال حلول مبتكرة ومتكاملة ترتكز على أعلى المعايير العالمية ، وفي عام 1997 وسعت الشركة انتشارها الجغرافي حيث أنشأت فرعين الأول بمدينة الدمام والأخر بمدينة جدة لتغطية الطلب المتزايد لخدماتها في القطاع الشرقي والغربي للملكة، وتعتبر المجموعة أحد الموردين الأساسيين للكثير من القطاعات الحكومية و الأمنية ومنها – علي سبيل المثال لا الحصر – وزارة الدفاع بكافة قطاعاتها، وزارة الداخلية و الرئاسة العامة لأمن الدولة، والهيئة العامة للزكاة والضريبة الجمارك و الهيئة العامة للموانئ وغيرها من الجهات والقطاعات الحكومية الأخرى، ويشمل ذلك توريد وصيانة الأنظمة الأمنية وتقديم الحلول التقنية في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات، وفي العام الماضي توجهت الشركة إلى الاستثمار في قطاع الصناعات العسكرية والأمنية حيث بدأت في الإعداد لإنشاء مصنع لإنتاج الأجهزة الأمنية المتطورة والداعمة للقطاعين العسكري والأمني بالمملكة.
وبناء على توجهات حكومتنا الرشيدة في ضوء رؤية المملكة 2030 قامت شركة مجموعة الجرس السعودي باعتماد استراتيجية جديدة للمجموعة متماشية مع توجهات الرؤية لتضع قدراً كبيراً من استثماراتها في القطاعين العسكري والأمني ، حيث بدأت الشركة حالياً بالترتيبات اللازمة للتواصل مع الشركة السعودية للصناعات العسكرية للوقوف على أبرز المجالات التي يمكن أن تساهم فيها شركة مجموعة الجرس السعودي بما يحقق أهداف خطة الدولة في توطين 50% من الإنفاق الحكومي على الخدمات والمعدات العسكرية بحلول العام 2030.
واستطرد م. سعد المزروع قائلا: تعمل (شركة الجرس السعودي) في العديد من المواقع التابعة للقطاعات الأمنية والعسكرية، حيث برعت المجموعة في تزويد الجهات المختلفة بالأنظمة الأمنية ، وتقنية المعلومات والاتصالات، كما سعت إلى تطوير بعض الأنظمة بإنتاج فكري سعودي 100 % لتناسب بعض المهام الخاصة بالأنظمة الأمنية والعسكرية.
وبالحديث عن واقع ومستقبل قطاع تقنية المعلومات والاتصالات والأنظمة الأمنية في ظل رؤية المملكة 2030 قال م. سعد المزروع: جاءت رؤية المملكة 2030 الطموحة كخارطة طريق واضحة رسمها سيدي سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان حفظه الله لتحويل الاقتصاد الوطني إلى اقتصاد أكثر تنوعاً في مصادر الدخل مما يفتح المجال أمام القطاع الخاص لمشاركة أكبر وأكثر فاعلية للمساهمة في نمو قطاع الأعمال في المملكة وتعزيز مشاركة الجميع في دعم التوجهات الملكية لرفعة وعزة وطننا الحبيب. وما يميز الرؤية هو تأكيدها على التحول الرقمي، ولهذا وجدت الشركات والمؤسسات العاملة بقطاع تقنية المعلومات والأنظمة الأمنية بيئة خصبة للنمو والتطور والأبداع بهذه المجالات.
وتطرق م. سعد المزروع إلى الحديث عن (معرض الدفاع العالمي) وأبرز انعكاساته على واقع ومستقبل قطاع التصنيع العسكري بالمملكة قائلا : نفتخر بهذا الحدث الكبير على أرض المملكة ، فهو من ناحية يسلط الضوء على المكانة التي وصلت إليها المملكة بقيادة مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان حفظهم الله ، والتطور الكبير في غضون سنوات قليلة في قطاع الصناعات العسكرية ، ومن ناحية أخرى يفتح الباب واسعاً أمام مساهمات القطاع الخاص ليشارك في نهضة وتطور بلده من خلال إسهاماته في واحدة من أهم القطاعات الحيوية .
وأردف قائلا: بمشيئة الله سوف يكون لشركة مجموعة (الجرس السعودي) مشاركة فعالة بالمعرض ، من خلال جناح وزارة الداخلية حيث نقدم أبرز منتجاتنا التي قمنا بتطويرها لخدمة مصالح الوزارة باعتبارنا شريك رقمي لمقام الوزارة، كما نقدم من خلال الجناح الخاص بنا مجموعة من المنتجات والحلول المبتكرة التي طورتها الشركة باستخدام أعلي الكفاءات الوطنية و الخبرات العالمية.
وفي هذا الإطار نثمن الدعم الكبير الموجه لقطاع الصناعات العسكرية، والدور الحيوي الذي تقوم به الهيئة العامة للصناعات العسكرية (جامي).
وفيما يتعلق بجهود المؤسسة في برامج التوطين قال م. سعد المزروع: في الحقيقة مما يحسب لشركة مجموعة الجرس السعودي احتوائها على بيئة عمل محفزة للشباب ، تحظى بنظام متميز للترقيات وبناء القيادات ، ولدينا إيمان قوي بالشباب السعودي من الجنسين ، وألاحظ بشكل كبير مدى التطور الذي طرأ على الشباب وطريقة تفكيره ، ولمسنا مدى الكفاءة التي يتحلى بها الشباب السعودي ، كما أن الشركة تقوم بتطوير و تنمية إمكانياتها من خلال الاستثمار بالكوادر الوطنية المؤهلة، ولهذا نحرص على استقطاب الشباب وتدريبهم على رأس العمل من خلال ملازمة أصحاب الخبرة في المشاريع المختلفة ، كما عملنا على تمكين المرأة السعودية في مختلف الأقسام بالشركة، ونفتخر اليوم بأن لدينا مجموعة من المهندسين و المهندسات السعوديات أصحاب الكفاءة العالية ، كما نفتخر بأن مدراء المشاريع لدينا من الشباب السعودي الواعد و الذين يقومون بدورهم علي أكمل وجه.
وفيما يتعلق بأبرز الخطط المستقبلية لشركة مجموعة الجرس السعودي قال م. سعد المزروع : نسعى للتوسع والحصول على حصة متنامية في سوق قطاع تكنولوجيا الاتصالات وتقنية المعلومات والأنظمة الأمنية استنادا إلى خبرتنا وكفاءة كوادرنا البشرية ، وهذا النمو المأمول مرتبط بتعزيز خدماتنا والتركيز على مستهدفات رؤية 2030 . ونسعى خلال الفترة القادمة للدخول في مجال التصنيع العسكري لاسيما ونحن نشهد بيئة مشجعة على الاستثمار في هذا القطاع الواعد.
وفي ثنايا حديثه أشاد م. سعد المزروع بالتطور الهائل في الخدمات الإلكترونية والتي ساهمت في تعزيز الشفافية وتسريع وتيرة الأعمال من خلال تقليص الوقت والجهد ، كما ثمن الجهود التي تقوم بها الغرف التجارية ولجانها الوطنية في خدمة القطاع الخاص مشيراً إلى أن المأمول منها أكثر .
وفي نهاية هذا اللقاء قال المهندس سعد المزروع المدير التنفيذي لشركة مجموعة الجرس السعودي: نتوجه بجزيل الشكر والعرفان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان حفظهم الله على الدعم القوي لقطاع الصناعات العسكرية والشكر موصول لكافة الجهات التي تدعم بقوة لتكون المملكة في مصاف الدول المتقدمة ، كما نشكر القائمين على تنظيم وإدارة معرض الدفاع العالمي ، وأحب أن أؤكد عزم المجموعة على تزويد شركائها الاستراتيجيين بأفضل حلول تقنية المعلومات والاتصالات والأنظمة الأمنية حيث إن تركيزنا منصب على متابعة وجلب أخر التطورات التقنية وتوفيرها بالأسواق في وطننا الغالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
أحدث الأخبار